استنشاق الأجسام الغريبة عند الأطفال

حالات الإختناق أو استنشاق جسم غريب Foreign Body Aspiration مخيفة وتكون مخيفة أكثر في حالة حدوثها لطفلك لا قدر الله .. ولكن لحسن الحظ يمكن تفاديه بخطوات بسيطة تحتاج الى جرأه من الشخص.

لماذا الأطفال هم الأكثر عرضة لحالات الإختناق، ما هي الإسعافات الأولية والخطوات المتبعة لإنقاذ حياة الطفل و ما هي الحلات المزمنة والحادة منها.

 

لماذا الأطفال هم الأكثر عرضة لحالات الأختناق ؟

قد تكون حالة الأختناق (استنشاق جسم غريب ) إحدى اسباب الوفاة لصغار العمر لا قدر الله، عادة لسهولة إنسداد المجرى التنفسي الضيق لديهم. قد يأخذ الأطفال وقتا لإتقان عملية مضغ وبلع الطعام، ولا يمكنهم السعال بالقوة الكافية لإخراج ما يسد مجى التنفس. ولأنهم يستكشفون بيئتهم المحيطة فمن الشائع ان يضعوا مختلف الأشياء في أفواههم الذي قد يؤدي الى أختناق الأطفال.

في بعض الأحيان الظروف الصحية تزيد من خطر الأختناق أيضا، كمثال على ذلك، الأطفال الذي لديهم إضطرابات في عملية البلع، (neuromuscular disorders)، تأخيرات في النمو وإصابات دماغية،  لديهم فرصة أكبر للتعرض للإختناق مقارنة بالأطفال الأصحاء.

ما هي أكثر الأسباب شيوعا لإصابة الأطفال بالأختناق( استنشاق جسم غريب) ؟

الطعام هو المسبب الرئيسي الشائع لحدوث الأختناق، إضافة الى ذلك القطع الصغيرة والسلوك خاطىء اثناء تناول الطعام مثل اللعب خلال تناول الطعام.

 ماذا يمكنني عمله لتفادي الأختناق ؟

لتفادي إختناق الأطفال:

  • الوقت المناسب لعرض الأطعمة الصلبة للطفل

    تقديم الطعام الصلب للطفل قبل ان يتقن عملية المضغ والبلع قد يؤدي الى الأختناق. يجب الأنتظار حتى يبلغ الطفل من العمر أربعة شهور للتمكن من إطعامه الأطعمة المهروسة.

  • لا تعرض على الطفل أطعمة قد تكون خطيرة

    لا تقدم أطعمة لطفلك مثل قطع من اللحم، الجبن، العنب أو الخضار النية حتى تكون مقطعه الى قطع صغيرة. إضافة الى ذلك البذور أو الفوشار وحتى الحلوى الصلبة، أيضا العلكة يمكن ان تكون من الأطعمة الخطرة.

  • الإشراف على الطفل أثناء تناوله للطعام

    بتقدم طفلك بالعمر، لا تسمحي له أو لها باللعب أو المشي أثناء تناول الطعام. قومي بتذكير طفلك بضرورة مضغ طعامع جيدا وبلعه قبل بدءه بالحديث. لا تسمحي لطفلك برمي طعامه في الهواء والتقاطه بفمه.

  • تصنيف ألعاب الطفل بعناية

    لا تسمحي لطفلك باللعب بالبالونات التي يمكن ان تكون خطرة في حال تحولت الى قطع صغيره، الخرز أو حتى الألعاب التي قد تحتوي على قطع صغيرة كثيرة. يجب الانتباه الى العم المحدد للعب هذة اللعبة المحدد في الإرشادات.

  • لا تدعي الأدوات الخطيرة بمتناول يدي طفلك

    إحدى الأدوات والقطع التي تتواجد بكثرة في أي بيت مثل العملات النقدية، الأزرار، دبابيس وحتى حجر النرد.

لتكوني مستعدة في الحالات الطارئة، يمكنك أخذ دورة تعليميه للإسعافات الأولية في حالة الأختناق مثل (CPR ) وتشجيع أي أحد مسؤول عن طفلك بأخذها.

 خطوات الأسعاف الأولي في حالة إختناق الطفل (استنشاق جسم غريب) :

  1. ازالة اية قطع من الطعام أو اي شيء أخر متواجد في الفم.إذا شعرتي بأن هذه الحركة قد تزيد من سوء الحالة لا تفعليها.
  2. أحمل الطفل واسنده بيدك على فخذ القدم على أن يكون وجهه باتجاه الأرض.
  3. قوم بالضرب خمس مرات بين كتفيه. بهذه الطريقة يمكنك أن يتم التخلص من الجسم الغريب الذي دخل مجرى التنفس.
  4. إذا شعرت بأن حالة الأختناق ما زالت مستمرة، قم بقلب الطفل ليواجه الأعلى وقم بالضغط على صدره خمس مرات باستخدام الأصابع. حاوي بغزالة ايه شيء يخرج من فم الطفل مع كل ضغطه.
  5. إذا شعرت بأن العملية لم تنجح ومازالت علامات الأختناق بادية على طفلك، اسرعي الى اقرب مستشفى أو طبيب مع الإستمرار بقيام الأسعافات الأوليه للطفل.

يقوم طبيب جراحة الأطفال في هذه الحاله بعمل تنظير للقصبات الهوائية بواسطة المنظار لتقليل المخاطر المترتبة على وجود هذا الجسم الغريب وفي بعض الأحيان إنقاذ حياة الطفل.

علامات استنشاق الجسم الغريب:

احدى أهم العلامات والأعراض ال

مصاحبة لهذه الحاله:

  • سعال شديد
  • اختناق
  • صفير في القصبات الهوائية
  • ازرقاق الوجه
  • سيلان لعابي شديد
  • صعوبة في الكلام

مضاعفات المترتبة على ترك الجسم الغريب:

  • في الحلات الحادة قد تودي بحياة الطفل
  • أما في الحالات المزمنة يمكن أن يتشكيل دمّل أو التهاب رئوي أو التهاب في القصبات الهوائية بشكل متكرر وهنا ننصح الأهل مراجعة أخصائي جراحة الأطفال لعمل تنظير القصبات الهوائية.

 

تم افتتاح عيادة جراحة الأطفال في حرم العيادات داخل مستشفى اربد التخصصي حيث قام بتوفير كل ما يلزم من الأجهزة والمعدات الطبية اللازمة في تشخيص وعلاج الأمراض الجراحية للأطفال.

أحد هذه الأجهزة التي تم توفيرها، جهاز تنظير القصبات الهوائية والذي يستخدم في حالات استنشاق الأجسام الغريبة وهي احدى الحالات الطارئة التي تحتاج تدخل جراحي بالمنظار لتجنب المضاعفات.